سجل ايميلك و احصل على جديد الاخبار و المباريات مجانا و بسرعة

ادخل ايميلك من هنا:

لا تنسى تفعيل التسجيل بالضغط على الرابط داخل الايميل الذي سيصلك بعد تسجيلك

الوزير الداودي يعد متدربي التكوين المهني بمنح خلال الموسم القادم

كشفت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي وتكوين الأطر عن تمكين المتدربين المغاربة المتمدرسين في مراكز التكوين المهني من المنحة الجامعية، خلال الموسم الجامعي القادم، إسوة بطلبة الجامعات والمعاهد العليا، خاصة المنحدرين من أسر محدودة الدخل، وذلك وفق مشروع مرسوم سيتم تقديمه في شهر شتنبر القادم أمام مجلس حكومي.

إعلان الوزارة التي يشرف عليها لحسن الداودي، جاء على إثر ما تناولته هسبريس من حرمان فئة متدربي التكوين المهني من المنحة الجامعية، التي تترواح ما بين 1900 درهم إلى 2500 درهم كل ثلاثة أشهر من الموسم الجامعي، نظرا لغياب أي قانون يدمج هؤلاء ضمن فئات المستفيدين، وهو التوضيح الذي جاء بعد رفض الوزارة الإدلاء به إلى حين حلول الشهر القادم.

ويضيف مصدر مطلع من داخل وزارة الداودي أن السبب في حرمان متدربي التكوين المهني من المنحة الجامعية، يكمن أساسا في غياب السند القانوني، الذي يجعل المتدرب لا يتمتع بصفة الطالب الجامعي، ما يفرض تعديلا سيطرأ على القانون المنظم للمنح الجامعية بالمغرب، في شكل مرسوم وزاري.

ويضطر متدربو التكوين المهني إلى اجتياز امتحان الحصول على شهادة البكالوريا للمرة الثانية، للتسجيل بإحدى شعب الجامعة، بغرض الحصول على المنحة الجامعية، بالموازاة مع الاستمرار في الدراسة ضمن سلك "التقني المتخصص"، في حين، يعمد البعض الآخر إلى الترشح لدراسة سلك "التقني" الذي لا يحتاج لشهادة البكالوريا.. فيما عبّر عدد ممن استقت هسبريس آراءهم، عن ارتياحهم من المرسوم المرتقب، على أنه سيحقق آمال فئة عريضة من المتدربين في معانقة المنحة دون اللجوء إلى الجامعة.

وكانت الحكومة قد أقرّت، في نونبر من العام 2012، مرسوماً جديدا لتحديد شروط صرف المنح الدراسية للطلبة وشروط وضع الاعتمادات المالية المخصصة لها، حيث تصرف وفقاً لمعايير أساسية، في مقدمتها الاستحقاق الاجتماعي والاستحقاق العلمي "مع تشجيع التخصصات ذات الأولوية"، فيما قسمت إلى ثلاثة أصناف، تتراوح فيها المنحة للموسم الجامعي الواحد ما بين 6334 درهم إلى 12154 درهم.

وفيما لم يخصص القانون الجديد للمنحة حيزا لمتدربي التكوين المهني، اختارت الوزارة ثلاثة سلالم تتنوع حسب مستوى التعليم، وتهم في صنفها الأول طلبة الإجازة الأساسية و المهنية أو دبلوم دكتور في الطب أو دبلوم دكتور في الصيدلة أو دبلوم دكتور في طب الأسنان أو دبلوم مهندس الدولة.. فيما يهم السلم الثاني طلبة الماستر بأنواعه، أو دبلوم التخصص في الصيدلة والبيولوجيا أو في علاج الأسنان، أما السلم الثالث فخصصت المنحة فيه لتحضير الدكتوراه.

هسبريس - طارق بنهدا