سجل ايميلك و احصل على جديد الاخبار و المباريات مجانا و بسرعة

ادخل ايميلك من هنا:

لا تنسى تفعيل التسجيل بالضغط على الرابط داخل الايميل الذي سيصلك بعد تسجيلك

«أمانديس» طنجة تجري مقابلات سرية للتوظيف و«طلبات العمل» تتقاطر عليها

علم «فلاش بريس» أن طلبات العمل تتقاطر على شركة «أمانديس» بمدينة طنجة، وذلك مباشرة بعد إجراء مقابلات غير معلن عنها للعموم وفي سرية تامة، أجراها أحد المسؤولين بالموارد البشرية، مع المتقدمين للوظائف الشاغرة المفترضة،
وحسب مصادر الجريدة، فإن هذه المقابلات خلفت ردود فعل متباينة، في ظل وجود المئات من حاملي الشهادات المعطلين بالمدينة، فضلا عن أبناء المتقاعدين، وكذا بعض الذين اجتازوا تداريب دون أن يتم إدماجهم، رغم توفرهم على كفاءات عالية في بعض المجالات داخل الشركة الفرنسية.

ووفق المصادر ذاتها، فإن أمر هذه المقابلات لم يتجاوز نطاق الموظفين والمسؤولين داخل الشركة الفرنسية التي لا يزال شعار «الرحيل» يطاردها، فيما لم تعلن الشركة إلى حدود اللحظة، عن التفاصيل الكاملة لهذه المقابلات، بعد أن أخضعتها وزارة الداخلية لضرورة التواصل مع الرأي العام، عبر إصدار بلاغات توضيحية، للمواطنين حول آخر مستجدات الإجراءات التي تم تنزيلها. ولم تخف المصادر ذاتها، أن تكون وراء هذه المقابلات الكلمة التي ألقاها والي الجهة محمد اليعقوبي، في اللقاء الذي حضره رئيس الحكومة ووزير الداخلية، حين قال إن هناك «ضعفا في الموارد البشرية بالشركة»، الأمر الذي جعل القائمين عليها يلجؤون إلى هذا القرار المثير، رغم أنه يضرب بعرض الحائط كل القوانين المنظمة، بما فيها دستور 2011 الذي ينص صراحة على ضرورة إعمال مبدأ تكافؤ الفرص بين عامة المواطنين المغاربة.

طنجة: محمد أبطاش