سجل ايميلك و احصل على جديد الاخبار و المباريات مجانا و بسرعة

ادخل ايميلك من هنا:

لا تنسى تفعيل التسجيل بالضغط على الرابط داخل الايميل الذي سيصلك بعد تسجيلك

تشييد مصنع جديد لإنتاج المعدات الموجهة لأجزاء الطيران بالدار البيضاء

تم التوقيع، أمس الثلاثاء بالرباط، على بروتوكول اتفاق بين وزارة الصناعة والتجارة والاستثمار والاقتصاد الرقمي، ومجموعة صناعة الطيران الأمريكية “هيكسيل” من أجل تشييد مصنع جديد لإنتاج المعدات الموجهة لأجزاء الطيران بالدار البيضاء.


وسينطلق بناء المشروع، الذي ترأس حفل التوقيع على الاتفاق الخاص به وزير الصناعة والتجارة والاستثمار والاقتصاد الرقمي مولاي حفيظ العلمي ونائب الرئيس المدير العام لشركة “هيكسيل” لمنطقة أوروبا وآسيا والشرق الأوسط تييري ميرلو، في ربيع 2016 بتكلفة 20 مليون دولار.

ويرتقب أن يكون المصنع، الممتد على مساحة 11 ألف متر مربع، جاهزا كليا للعمل في منتصف 2017 وأن يشغل أزيد من 200 متعاون بحلول سنة 2020 وسيتم بناؤه في الحظيرة الصناعية للمنطقة الحرة “ميد بارك” قرب المطار الدولي محمد الخامس بالدار البيضاء القريب من الزبناء المباشرين لشركة “هيكسيل” ك”صافران” (إيرسيل) و”إيرباص” (ستيليا) و”بومبارديي”.

وأعرب العلمي، في كلمة بالمناسبة، عن ارتياحه لتواجد أحد الفاعلين الأمريكيين من ذوي الصيت العالمي ومن بين الرواد العالميين لصناعة الطيران بالمغرب، مضيفا أن ذلك يعكس مجددا مدى الثقة في وجهة المغرب التي تستقطب كبرى الشركات العالمية وتفرض نفسها بشكل متزايد كقاعدة صناعية تنافسية للطيران.

كما أكد أن مشروع شركة “هيكسيل” بالدار البيضاء يعتبر “فرصة سانحة لقطاع الطيران إذ أنه سيواكب ارتقاءه القوي حاليا الذي يتعزز بفضل دينامية المنظومات الصناعية وسيحفز تنمية جديدة لسلسلة التوريد المحلية”.

من جهته، سجل ميرلو أن توفر يد عاملة محلية مؤهلة عن قرب بواسطة معهد مهن الطيران كان من بين العناصر الجوهرية في اختيار المملكة، مشيدا بالموقع الاستراتيجي للمغرب كبوابة لأوروبا.

وأضاف أن الدافع الرئيسي لاستقرار الشركة بالمغرب يعود إلى القرب من زبنائها الذين سبق لهم الاستقرار بالبلاد وإلى الرغبة في الاندماج بالمنظومة الصناعية للطيران بالمنطقة الحرة لميد بارك بالدار البيضاء النواصر.

كما خص بالشكر العلمي ومجموع السلطات المغربية من أجل دعمهم للمشروع، فضلا عن رئيس تجمع الصناعات المغربية في الطيران والفضاء بنبراهيم الأندلسي.
ويندرج موقع الدار البيضاء في إطار برنامج استثماري لمجموعة “هيكسيل” لتنويع وتأمين سلسلة توريدها العالمية.

وستخول هذه الوحدة الإنتاجية الفوز بعقود جديدة وستساهم بالتالي في تعزيز شراكات شركة “هيكسيل” مع زبنائها في أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا وأمريكا الشمالية.

وتعد شركة “هيكسيل” من بين الرواد العالميين للوازم التركيبية وهي تطور وتصنع وتسوق اللوازم الهيكلية العالية الأداء مثل ألياف الكربون والتعزيزات والتقوية التمهيدية ومعدات موجهة لأجزاء الطيران ونظم المصفوفات والمواد اللاصقة والهياكل التركيبية لقطاع الطيران التجاري وصناعة الطيران والدفاع، فضلا عن التطبيقات الصناعية مثل التوربينات الريحية.

و م ع