تشكيك في نزاهة وشفافية توظيف ممرضين


أخبارنا:الرباط(ع.م)
شككت "الجمعية المغربية لعلوم التمريض والتقنيات الصحية"، في شفافية ونزاهة إحدى مباريات توظيف الممرضين، بالمركز الإستشفائي الجامعي "إبن سينا" بالرباط.
وفي مراسلة منها إلى "سعد الدين العثماني" رئيس الحكومة، طالبت الجمعية بتدخل رئاسة الحكومة بشكل عاجل، لدى إدارة المركز المذكور من أجل ضمان الشفافية والنزاهة، في مباراة توظيف ممرضين وتقنيين الصحة، المزمع تنظيمها بابن سينا يوم الأحد المقبل 22 أبريل الجاري.
وشددت الرسالة، على ضرورة تدخل رئيس الحكومة، تفاديا للتجاوزات الخطيرة التي تعرفها الإمتحانات والمباريات بهذا المركز، حسب ما جاء في نص الرسالة التي توصل الموقع بنسخة منها.
وأكدت الجمعية في رسالتها، أن المركز الإستشفائي ابن سينا بمدينة الرباط، تحول إلى "مركز لتوظيف العائلات والأصهار".
وأخبرت الرسالة رئيس الحكومة، بأن الإعلان عن هذه المباراة يتضمن اختلالات جوهرية، تضرب في العمق مبدأ الشفافية والعدالة.
كما أن الإعلان عن المباراة بهذه الطريقة، يفتح الباب أمام التلاعب في عدد المناصب المخصصة لكل فئة من الممرضين وتقنيي الصحة، والتي حددها في  290 منصبا دون توزيعها  وفق التخصصات المطلوبة بالنسبة لكل فئة...
وأضافت الرسالة، أن الجمعية تعمل جاهدة على احترام المبادئ الأساسية والقواعد الواجب مراعاتها في كل مرحلة من مراحل تنظيم المباراة، وذلك بتحديد عدد المناصب لكل تخصص وفئة مهنية، تفاديا للتلاعب في إعدادها وحتى يتمتع المتبارون من حقهم في معرفة عدد المقاعد التي يتبارون من أجلها.
وختمت الجمعية رسالتها، بمطالبة رئيس الحكومة بإعطاء أوامره لفتح تحقيق في الامتحانات السابقة  وضمان الشفافية تفاديا للتلاعب ،وحتى يتمتع المتبارون من حقهم في معرفة عدد المقاعد التي يتبارون من اجلها، علما أن عدد الممرضين و تقني الصحة العاطلين عن العمل يتجاوز 12.000 ممرض وتقني صحي و قابلة...
ووجهت "الجمعية المغربية لعلوم التمريض والتقنيات الصحية"، رسالة أخرى مشابهة إلى وزير إصلاح الإدارة والوظيفة العمومية.
وطالبت(الجمعية) الوزير بالتدخل من أجل توقيف التلاعب في المناصب المالية المخصصة لتوظيف الممرضين وتقني الصحة بالمركز الاستشفائي الجامعي ابن سينا.

سجل ايميلك و احصل على جديد الاخبار و المباريات مجانا و بسرعة

ادخل ايميلك من هنا:

لا تنسى تفعيل التسجيل بالضغط على الرابط داخل الايميل الذي سيصلك بعد تسجيلك